موعد مع رجالات صدام - البحث عن اسلحة الدمار الشامل العراقية - mcwhy

الوصف

موعد مع رجالات صدام البحث عن أسلحة الدمار الشامل العراقية
أسلحة الدمار الشامل..السؤآل العصيب. يعلم نصف القيادة العراقية أن العراق لا يمتلك أسلحة للدمار الشامل. والنصف الآخر لديه شكوك ترقى الى اليقين. وصدّام نفسه يعلم أنه لم يعد يمتلك تلك القدرات التي مضى بعيدًا في تطويرها. لكن الجهاز الأمني والجهد الحكومي كله، بين عامي(1991-2003)، كان يعمل لخداع العالم بأنه يواصل برامجه التسلحية الفتاكة بصورة سرّية. “آشتون روبنسون” يقدم في كتابه رؤية مبنية على مقابلاته مع أربعة من القياديين، فضلًا عن عمله داخل المجموعة المكلّفة بمسح العراق بحثًا عن الدلائل بعد حرب عام 2003. كيف رأى هذا الخبير الإستخباري بناء المعلومات داخل نظام صدّام؟، ولماذا كان العراق يكذب؟، وكيف كان يمنح الرشى للشخصيات والمسؤولين حول العالم، وهل حقق فائدة من عملية الرشوة تلك؟. هذا الكتاب مفتاح لوثائق مهمة نفهم من خلالها مآل القضية العراقية منذ الغزو الأميركي، الى غاية اليوم.

التفاصيل

شارك


الكتب المتعلقة


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>